Home News Bethlehem الطوائف المسيحية الغربية تحتفل بالميلاد المجيد
FacebookMySpaceTwitterDiggDeliciousStumbleuponGoogle BookmarksRedditNewsvineTechnoratiLinkedinMixxRSS Feed
الطوائف المسيحية الغربية تحتفل بالميلاد المجيد PDF Print E-mail
Written by جريدة القدس   
Thursday, 25 December 2008 00:37
There are no translations available.

بطريرك القدس للاتين فؤاد طوال
بطريرك القدس للاتين فؤاد طوال
القدس - بيت لحم – تحتفل الطوائف المسيحية المحلية التي تسير وفق التقويم الغربي اليوم بعيد الميلاد المجيد يشاركها في ذلك العالم المسيحي مرددين ترنيمة ميلاد رسول المحبة والسلام «المجد لله في الاعالي وعلى الارض السلام وبالناس المسرة .»
وكانت احتفالات الميلاد قد بلغت ذروتها في كنيسة المهد عند منتصف الليلة الماضية حيث ترأس البطريرك اللاتيني فؤاد الطوال أول قداس احتفالي له بالعيد بعد تعيينه في منصبه من قبل قداسة البابا بنديكتوس السادس عشر خلفا للبطريرك ميشيل صباح.

واقيم القداس في كنيسة القديسة كاترينا الراعوية للاتين في كنيسة المهد وعاونه في ذلك حارس الأراضي المقدسة الأب بيير باتيستا بيتسابالا والمطران كمال بطحيش ولفيف من المطارنة الكاثوليك والآباء الفرنسيسكان وجوقة حراسة الأراضي المقدسة.

وحضر الرئيس محمود عباس القداس وبمعيته رئيس بلدية بيت لحم الدكتور فيكتور بطارسة والمحافظ صلاح التعمري ورئيس ديوان الرئاسة الدكتور رفيق الحسيني ووزيرة السياحة والآثار والمرأة الدكتورة خلود دعيبس ووزير الحكم المحلي المهندس زياد البندك وعدد من الوزراء والنواب والمسئولين الفلسطينيين كما حضره وشارك فيه قناصل الدول الكاثوليكية ، فرنسا وايطاليا واسبانيا وبلجيكا المعتمدون في القدس الشرقية وممثلو الاتحاد الأوروبي والأب إبراهيم فلتس كاهن رعية اللاتين في القدس وممثل حراسة الأراضي المقدسة لدى السلطة ومسئول المراسم الدينية الأب اثاناسيوس ماكوري وجموع المصلين والسياح الأجانب ورؤساء المؤسسات الدينية والاجتماعية والخيرية اللاتينية الكاثوليكية واستمرت الصلوات حتى ساعات الفجر الأولى من اليوم الخميس.

وكان البطريرك طوال قد استقبل ظهر أمس في ديوان البطريركية بالقدس أبناء ووجهاء رعية اللاتين والمختار يعقوب عامر والعديد من الشخصيات الفلسطينية مندوب عن محافظ القدس ومخاتير الطوائف المسيحية، وحشد كبير من المواطنين ، حيث رحب بهم وأعرب عن أماله في أن يكون العام الجديد عاما يتحقق فيه السلام العادل والشامل وان ينعم الشعب الفلسطيني في وطنه بالأمن والحرية والاستقلال في ظل دولته المستقلة .

وفي كلمة أمام البطريرك رحب المختار عامر بالضيوف وتمنى أن يكون عام خير وسلام وناشد البطريرك طوال كي يصلي ليلة الميلاد من اجل السلام والوئام حتى ينعم شعبنا بالحرية.
وكان الموكب البطريركي قد انطلق من باب الخليل قبل ظهر امس باتجاه مدينة بيت لحم حيث كان في استقباله لدى وصوله الى دير مار الياس قائد المنطقة الإسرائيلي وممثل وزارة الأديان سيزار مرجية وضابط الأديان صليبا صليبا، ورئيس بلدية بيت جالا المهندس راجي زيدان وأعضاء المجلس البلدي وكاهن رعية اللاتين في بيت جالا نضال قنزوعة وممثلو ووجهاء المنطقة وراعي طائفة اللاتين بالقدس حيث صافح البطريرك مستقبليه ليتقدم موكبه بعد ذلك محاطا بالخيالة الإسرائيلية حتى قبر راحيل، فاستقبله هناك نائب رئيس بلدية بيت لحم المهندس جورج سعادة ورئيس بلدية بيت ساحور هاني الحايك وكاهن رعية اللاتين في بيت لحم وحشد من ممثلي المؤسسات الكاثوليكية اللاتينية في المدينة وقد اجتاز الموكب بعد ذلك الجدار الفاصل القائم على أراضي المدينة ليعزل شمالها عن جنوبها عبر بوابة حديدية ضخمة لا تفتحها القوات الإسرائيلية إلا بمثل هذه المناسبات.

ولدى وصوله إلى محيط فندق البرادايس استقبلته ثلة من الخيالة الفلسطينية حيث واصل سيره باتجاه مدينة المهد عن طريق رأس فطيس فشارع النجمة.

في ساحة المهد

وما أن وصل الموكب الى ساحة كنيسة المهد بعد الظهر استقبله حشد كبير من المواطنين والمسئولين والسياسيين والعسكريين يتقدمهم رئيس بلدية بيت لحم الدكتور فيكتور بطارسة ووزيرة السياحة والآثار الدكتورة خلود دعيبس ووزير الحكم المحلي المهندس زياد البندك ومحافظ بيت لحم الوزير صلاح التعمري ومدير الشرطة العقيد عبد الجبار برقان وقائد المنطقة العسكري العقيد سليمان عمران أبو حديد ومسئولو الأجهزة الأمنية الأخرى ولفيف كبير من الكهنة والرهبان والراهبات وممثلي المؤسسات والجمعيات اللاتينية المختلفة الذي ساروا برفقة البطريرك سيرا على الأقدام حتى الوصول الى مدخل كنيسة المهد.

وشارك في الاستقبال نحو 24 فرقة كشفية تابعة لمؤسسات الطوائف المختلفة من المدن الفلسطينية داخل الخط الأخضر كالناصرة وحيفا ويافا وعكا إضافة إلى مدن رام الله والقدس وفرق الكشافة في محافظة بيت لحم حيث عزفت الموسيقى والأناشيد المختلفة بهذه المناسبة.

بيت لحم- بطريرك القدس للاتين فؤاد طوال يترأس القداس بمناسبة عيد الميلاد المجيد في كنيسة المهد امس.
بيت لحم- بطريرك القدس للاتين فؤاد طوال يترأس القداس بمناسبة عيد الميلاد المجيد في كنيسة المهد امس.

طوال : نامل باليوم الذي يعم فيه السلام

وكان البطريرك طوال قد أعرب للصحافيين لدى ترجله في محيط قبة راحيل للتسليم على كبار مستقبليه عن أمله أن يعم السلام والأمن هذه المنطقة المقدسة بعد أن تزول الحواجز والجدران والعنف والاستيطان حول القدس وكافة البلدات الفلسطينية وقال لا بد من إزالة الاحتلال والظلم وإبعاد الخوف والانقسامات الداخلية لنصل إلى عصر جديد يستسلم فيه الانتقام للغفران ويتغلب الحب على البغضاء وعصر تشرق فيه شمس السلام وتتلاشى فيه الأحقاد والأطماع وتنحسر فيه العداوات .«

د. بطارسة

كما أعرب الدكتور فيكتور بطارسة رئيس بلدية بيت لحم عن سعادته الغامرة بهذه الجموع التي احتشدت في الساحة وعلى طرفي الشوارع لدى مرور موكب البطريرك طوال وقال« إن بيت لحم وهي تحتفي بهذه المناسبة المجيدة إنما ترنو أنظارها وأنظار مواطنيها إلى ذلك اليوم الذي يزول فيه الاحتلال وتقام الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، مؤكدا أن الفرحة لا تكتمل إلا بالحرية والاستقلال، وقال إن وجود الاحتلال عامل تنغيص على الاحتفالات ومع ذلك فإننا نصر على الاحتفال بهذه المناسبة كونها مناسبة وطنية ودينية كبرى لها معاني عظيمة لان بيت لحم في هذا اليوم هي محط أنظار العالم باسره وبالتالي لابد من إطلاق أسرها واسر كافة المحافظات والمدن .«

د. دعيبس

أما الدكتورة خلود دعيبس وزيرة السياحة والآثار فقد أكدت أن الاحتفالات هذا العام قد توجت بوصول عدد السياح الأجانب إلى بيت لحم حوالي مليون وربع المليون سائح وهو دليل على التحسن الملحوظ الذي ساد أجواء المدينة وما جاورها وذلك بفضل الجهود التي بذلتها الأطراف المختلفة في السلطة الفلسطينية وقالت أن أجواء عيد الميلاد هذا العام مميزة للغاية نظرا لتصميم وعزم شعبنا على الاحتفال رغم كل إجراءات الاحتلال وقالت« بكل تأكيد فان الفرحة لا تكتمل إلا بزوال الاحتلال وإقامة الدولة المستقلة وإنهاء الانقسام«، مقدمة التهاني لكافة أبناء شعبنا الفلسطيني ولكل المحتفلين بهذا العيد.

تعهد إسرائيلي بوقف التوغل

هذا وكان الجانب الإسرائيلي قد ابلغ الجانب الفلسطيني عن طريق الارتباط العسكري المشترك امتناع الجانب الإسرائيلي عن التوغل إلى بيت لحم والقيام بعمليات عسكرية في فترة الأعياد من الفترة الواقعة ما بين الثاني والعشرين من الشهر الجاري وحتى أواخر الشهر المنصرم وذلك بمناسبة الأعياد المجيدة.

اكتظاظ شوارع بيت لحم بالضيوف والسياح

واكتظت شوارع المدينة بآلاف الحجاج والسياح والمواطنين سواء من داخل الخط الأخضر او من مدن الضفة الغربية إضافة إلى نحو 500 مواطن مسيحي من سكان قطاع غزة سمحت لهم السلطات الإسرائيلية بالوصول إلى بيت لحم للمشاركة بهذه الاحتفالات كما سمحت القوات الإسرائيلية لنحو 15 ألف مواطن من مواطني بيت لحم بالدخول إلى إسرائيل لمعايدة أقاربهم في المدن الفلسطينية بحسب مصادر متطابقة. وسيترأس البطريرك طوال صباح اليوم قداسا احتفاليا تقليديا في كنيسة القديسة كاترينا الرعوية لأهالي المدينة، وبعدها يتقبل التهاني برفقة حارس الأراضي المقدسة بيتسابالا وكبارالكهنة من قبل صلاح التعمري محافظ بيت لحم، ورؤساء بلديات بيت لحم، وبيت ساحور، وبيت جالا والقادة العسكريين والشخصيات الوطنية وأبناء الرعية اللاتينية ونواب المجلس التشريعي ووجهاء المدينة.

وأعرب البطريرك طوال عن سعادته للأجواء التي تمر بها مدينة بيت لحم، مقدما تهانيه لكل الشعب الفلسطيني. وقال: كلنا أمل في هذا العيد أن يرفع الاحتلال والظلم عنا ويبعد الخوف والضيق والانقسامات الداخلية.

النائب البرغوثي يشارك في احتفالات أعياد الميلاد

ومن جانبه، قام النائب الدكتور مصطفى البرغوثي الأمين العام للمبادرة الوطنية الفلسطينية بزيارة إلى مدينة بيت لحم حيث شارك في مراسم استقبال موكب البطريرك فؤاد طوال .وقدم النائب البرغوثي التهاني لأهالي بيت لحم والطوائف المسيحية بمناسبة حلول أعياد الميلاد المجيدة.

وشارك البرغوثي في حملة نظمتها المبادرة في ساحة المهد للتضامن مع غزة تحت عنوان »اليوم عيد الميلاد في بيت لحم ويجب ألا ننسى غزة «حيث جرى توزيع بيانات بعدة لغات أجنبية على السياح للفت انتباههم للعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

وزار البرغوثي على رأس وفد من المبادرة منازل المواطنين التي يحيط بها جدار الفصل العنصري في بيت جالا وبيت لحم. كما التقى اسر المعتقلين والمبعدين الذين نظموا اعتصاما في ساحة المهد حيث أعرب عن تضامنه معهم مؤكدا أن قضية الإفراج عن الأسرى وعودة المبعدين تشكل أولوية حتى يتم الإفراج عنهم دون قيد أو شرط. وهاتف الأب مانويل مسلم في غزة وأكد له تضامنه مع أبناء الطائفة المسيحية في القطاع الذين منعتهم سلطات الاحتلال من الوصول إلى بيت لحم والمشاركة في احتفالات أعياد الميلاد.

وزار البرغوثي بلدية بيت لحم والتقى رئيسها الدكتور بطارسة وقدم له التهاني بالعيد. وأكد انه لا يمكن للفلسطينيين أن يشعروا بالفرحة وغزة محاصرة ومهددة بالعدوان من الاحتلال وبيت لحم محاصرة بالجدار وقد حول الاحتلال مدنها وقراها إلى غيتوات وأبناء شعبنا ما زالوا معتقلين في أقبية الاحتلال.

Last Updated on Monday, 07 September 2009 11:49
 

Advertisements

Banner
Banner
Banner

Recent Popular