Home News Bethlehem رئيس بلدية بيت لحم يتهم اسرائيل بمحاولة تخريب اجواء عيد الميلاد
FacebookMySpaceTwitterDiggDeliciousStumbleuponGoogle BookmarksRedditNewsvineTechnoratiLinkedinMixxRSS Feed
رئيس بلدية بيت لحم يتهم اسرائيل بمحاولة تخريب اجواء عيد الميلاد PDF Print E-mail
Written by جريدة القدس   
Thursday, 18 December 2008 02:32
There are no translations available.

بيت لحم في الليل
بيت لحم في الليل
بيت لحم - اتهم رئيس بلدية بيت لحم فيكتور بطارسة امس اسرائيل بمحاولة تخريب اجواء عيد الميلاد بعدما قامت باقتحامات عسكرية في مدينة بيت لحم ومحيطها.
وقال ان اسرائيل تحاول دوما، تخريب اجواء عيد الميلاد، وذلك استمرارا لسياسة الذل والظلم التي تنتهجها ضد الشعب الفلسطيني ومدنه، ومن ضمنها بيت لحم.
واضاف يشهد هذا العام موسما سياحيا مزدهرا، وهي تتعمد ضرب الموسم السياحي بترويع السكان والسياح من خلال اجراءاتها التعسفية. وكانت القوات الاسرائيلية امس شنت حملة مداهمات واعتقالات واجراءات عسكرية ملحوظة في العديد من القرى والبلدات بمحافظة بيت لحم تم خلالها اعتقال عشرة شبان فيما طالت الاجراءات جموع المواطنين لساعات طويلة.
ففي بلدة حرملة الى الشرق من بيت لحم أقدمت القوات الإسرائيلية منذ ساعات الفجر الأولى أمس على فرض حظر التجول المشدد على البلدة ، وأقاموا الحواجز العسكرية عند مداخل البلدة وفي شوارعها الرئيسية وداهموا المنازل واجروا بداخلها تفتيشات دقيقة بعد أن اجبروا المئات من المواطنين على الخروج منها والتجمع في ساحات عامة، بينما اعتلى الجنود سطح منزل المواطن عادل محمود مصطفى الزير ورفعوا العلم الإسرائيلي عليه ووضعوا أكياسا من الرمل وطلبوا من أصحابه عدم مغادرة الغرف.
وقال ان طاقم إسعاف تابع لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني بنقل الشاب زايد الزير إلى عيادة طبية في بلدة تقوع المجاورة حيث خضع للعلاج الميداني من جراء تعرضه للضرب المبرح من قبل الجنود أثناء مداهمتهم لمنزل عائلته حيث ضرب بالعصي وأعقاب البنادق.
وأقدمت قوة عسكرية في حرملة على اقتحام مجمعا طبيا تابعا للخدمات الطبية العسكرية الفلسطينية وهو بمثابة مشروع مستشفى عسكري وأجرى الجنود تفتيشات بداخله والعبث بمحتوياته.
وقال ناطق عسكري إسرائيلي أن الجنود الإسرائيليين نفذوا هذه الحملة بهدف ملاحقة مطلوبين لقواته مشيرا إلى أن ثلاثة من بين المعتقلين ينتمون لحركة حماس ومطلوبين للقوات الإسرائيلية.

إغلاق المتاجر في حوسان

وتزامن ذلك مع إجراء أخر استهدف قرية حوسان إلى الغرب من بيت لحم إذ أفاد عدد من الأهالي أن الجنود اقتحموا القرية قبل ظهر أمس وطلبوا من أصحاب المتاجر الواقعة في الشارع الرئيسي للبلدة إغلاقها لأربع ساعات مهددين التجار الذين لم يلتزموا بأوامر الجنود بالمحاسبة.

اقتحام العساكرة واعتقال ثلاثة شبان

وفي قرية العساكرة إلى الشرق من بيت لحم أقدمت قوة عسكرية إسرائيلية ظهر أمس على اقتحام القرية وداهموا عددا من المنازل واجروا تفتيشا فيها واعتقلوا ثلاثة شبان ونقلتهم إلى جهة غير معلومة.
وقام الجنود خلال ذلك بإغلاق مدخل القرية الرئيسي وحدوا من حرية الحركة حيث استمرت عملية المداهمة لأكثر من ثلاث ساعات قال بعدها ناطق عسكري إسرائيلي انه تم اعتقال ثلاثة ناشطين احدهم ينتمي لحركة حماس والآخران لحركة الجهاد الإسلامي.
وقبل ساعات ظهر أمس أقدمت قوة عسكرية إسرائيلية على مداهمة قرية أبو نجيم إلى الجنوب من مدينة بيت لحم واقتحمت العديد من المنازل والتعرض للمواطنين واعتقال شابين تم نقلهما إلى جهة غير معلومة.

توغل في بيت لحم

وكانت مدينة بيت لحم ذاتها والتي تستعد للاحتفال بعيد الميلاد المجيد تعرضت لعملية توغل من قبل قوات الاحتلال في ساعات الفجر الأولى أمس خاصة في منطقة وادي شاهين وقالت المصادر الأمنية أن الجنود اقتحموا منزل المواطنين محمد عبد النبي وخالد شختور وأجرت بداخلهما تفتيشات دقيقة دون أن يبلغ عن اعتقال احد من هذه المنطقة.


Last Updated on Thursday, 18 December 2008 02:56
 

Advertisements

Banner
Banner
Banner

Recent Popular