الصفحة الرئيسية الأخبار فلسطين فلسطين: هطول كميات أمطار كبيرة تُعطي دفعة ممتازة للموسم الزراعي
FacebookMySpaceTwitterDiggDeliciousStumbleuponGoogle BookmarksRedditNewsvineTechnoratiLinkedinMixxRSS Feed
فلسطين: هطول كميات أمطار كبيرة تُعطي دفعة ممتازة للموسم الزراعي PDF طباعة إرسال إلى صديق
الكاتب arabiaweather   
الأحد, 15 يناير 2012 00:00

كغيرها من بلاد الشام ، تأثرت معظم المناطق الفلسطينية  بالمنخفض  جوي  الذي أثر على البلاد اعتبار من نهار الأربعاء 11(يناير/كانون الثاني ) 2012  واستمر حتى الساعات المتأخرة من يوم السبت 14( يناير/كانون الثاني ) 2012.

نصيب الأراضي الفلسطينية  من هذا المنخفض كان كبيراً، حيث تأثرت مختلف المناطق بفعالية جوية عالية ، وسجلت محطات الرصد كميات كبيرة من الامطار خلال فترة تأثير المنخفض الجوي ، في حين غادر المنخفض تاركاً في نفوس الكثيرين من عشاق الطقس ذكريات جميلة لا تنسى توزعت لوحاتها في هذا المنخفض على قسمين.

القسم الأول من هذه الأجواء الشتوية  بدأ مع ساعات نهار الأربعاء  حينما عبرت البلاد الجبهة الهوائية الباردة الأولى، حيث تساقطت الامطار شمالا امتدت تدريجيا لتشمل باقي  مناطق الضفة الغربية وقطاع  غزة ، هذه الامطار كانت غزيرة على فترات وترافقت مع سقوط زخات البرد وحدوث العواصف الرعدية ، واستمر الهطول حتى الساعات المتأخرة من ليلة الأربعاء.

نهار الخميس استقرت الأجواء بشكل تدريجي في مناطق الضفة الغربية بشكل عام وتوقف الهطول, فيما  استمر  هطول الأمطار الرعدية  الغزيرة على السواحل الشمالية والوسطى  مع أجواء باردة خلال ساعات النهار وسط ترقب المواطنين لعبور الجبهة الهوائية الثانية  ( الرئيسية ) التي كان من المتوقع تأثيرها اعتباراً من فجر الجمعة.

مع ساعات فجر الجمعة بدأ تأثر الأراضي الفلسطينية بالجبهة الهوائية الباردة الثانية  حيث جلبت معها امطاراً غزيرة هطلت في مختلف المناطق ، و شهدت بعض المناطق المرتفعة تساقطاً للامطار ممزوجاً بحبات الثلج.

في ساعات ما بعد ظهر الجمعة تركزت الفعالية الجوية في مناطق غزة ، والخليل والقدس ورام الله ونابلس وبيت لحم ، حيث شهدت هذه المناطق تساقطاً غزيراً للأمطار استمر لعدة ساعات متواصلة  مصحوبا بعواصف رعدية قوية وتساقط زخات البرد الكثيف التي تراكمت لفترات محدودة.

ومع هذه الأجواء العاصفة تعاملت قوات الدفاع المدني هناك مع عدد من الحوادث بسبب سوء الأحوال الجوية أهمها كان في بيت لحم حيث إنهار مقطع من جدار إستنادي في المدينة نتيجة تشبع التربة بمياه الأمطار ، كما عملت الأليات والمعدات الخاصة بمديرية الأشغال والبلديات هناك على تحويل مسار بعض الطرق نتيجة ارتفاع منسوب المياه فيها.

كميات الأمطار بشكل عام كانت كبيرة وجاوزت الـ 100 ملم في المناطق الساحلية ومناطق شمال فلسطين كما زادت الكميات عن 40 ملم على نطاق واسع في وسط فلسطين مما اعطى دفعة قوية للموسم المطري والزراعي في فلسطين.

آخر تحديث: الجمعة, 24 فبراير 2012 10:31
 

إعلانات

لافتة إعلانية
لافتة إعلانية
لافتة إعلانية


الأكثر قراءة حديثاً